شركاؤنا

نحتاج إلى نهج متعدد المسارات لتطوير سلامة الأطفال  والشباب على الإنترنت بالتعاون مع المعنيين. فلدينا الفرصة والالتزام لإنقاذ أطفال وشباب الإمارات من معاناة لا داعي لها. وعدم القيام بذلك سيجعل مجتمعنا غير قادر على جني اعظم الفوائد من التحول الرقمي . أنشأت جمعية الإمارات للإنترنت الآمن  الصلات مع الكيانات الرئيسية من خلال العمل في مجال امن الإنترنت.
 
تمد جمعية الإمارات للإنترنت الآمن يدها دائماً كبيئة اتصال آمن وستبقى قائمة إذا لعب الجميع أدوارهم.

الشركاء الحكوميون

Aqdar

Aqdar

moi

Ministry of Interior Child Protection Centre

moe

Ministry of Education

tra

Telecommunications Regulatory Authority

الشركاء من الشركات